مدونة شاهر بوك ShaherBook Blogger

مدونة خفيفة أسعى من خلالها لتسليط الضوء على بقع محددة بطريقة سهلة مبسطة و أحفظ بها كلماتي المتواضعة بدل أن تتلاشى في ذبذبات هذا الجو وتختلط مع موجات وذبذبات الآخرين.. كلمات أسعى من خلالها لتسجيل خبرتي (ولكل كائن حي خبرة) في الحياة والتي استمرت على مايقارب ال33 عاما.. ألتقط فيها موجات لقراء محددين.. وآمل أن تعجبكم لأنها حتى الآن لم تعجبني!!

آخر المواضيع

14‏/08‏/2019

أغسطس 14, 2019

البحر الميت

البحر الميت








حل مشكلة قرب اختفاء البحر الميت يكمن بكل سهولة بعمل شرخ أو قناة على طول حدود الأردن وفلسطين حتى البحر الأحمر... حل سحري وجذري جدا.. لكن البحر الميت بيد العرب .. ولهذا هو ميت .. لأنهم استحالة أن يدفعوا مالا مقابل بحر ميت!..

13‏/08‏/2019

أغسطس 13, 2019

رسالة إلى كل زوجة

رسالة إلى كل زوجة

حان الوقت




حان الوقت للزوجة العربية أن تفهم أن الزوج العصبي يحتاج للهدوء.. فلتؤمن له الهدوء وسيعطيها هو بالمقابل ماتريد..
لن تحصل المرأة من زوجها على شيء وهو غاضب..
حان الوقت لتدرك أن هذا هو المفتاح السحري..

لكن الزوجة العربية لا تريد أن تفهم لأنها (.........) إلا مارحم ربي...

سيجيء اليوم الذي تفهم فيه حين تكون (لأول مرة!) بمفردها شاردة..  تضع يدها على خدها .. تحدث نفسها عن مدى الغباء الذي وصلت إليه....
ستفهم أن تهدئتها لزوجها هو أفضل حل ليهدأ البيت بكامله.. ستفهم أن تهدئته أفضل بكثير من أن تحاول تهدئة نفسها فيما بعد .. ولن تستطيع..

أعتذر لكل زوجة عربية تحترم نفسها وأقول لها أن هذا الكلام ليس موجه لها..
ولا أعتذر لكل امرأة ناقمة...


التوقيع
شاهر




31‏/07‏/2019

يوليو 31, 2019

الحقيقة الكاملة للمال

الحقيقة الكاملة للمال












والدي أطال الله في عمره قال لي ذات يوم كلمات لم أنسها حتى الآن:


إياك أن تضع يدك في جيبك ولا تجد فيها نقودا.



كنت صغيرا وكان يحثني على العمل والجد وعدم التكاسل في جلب الرزق الحلال.. وأن أكون قويا واثقا من نفسي.. وألا أضطر لأن أحتاج أي كائن على وجه الأرض.. وألا أمشي مثل المسكين الذي يشتهي وجبة أو أكلة ولا يستطيع شراءها..


أيها السادة :

القرش الذي في الجيب
والقرش الذي في البحر
لهما نفس الاسم..
ونفس القوة..

لو بحثتم في هذه الحياة لوجدتم أن أساسها وعمودها يعتمد على رحلة البحث عن المال..
من غيره لن تقوم هذه الحياة .. لن يرضى ببنائها أحد.. لن يكون لك أقارب .. ولن يسمى الأخ أخا .. ولن يرضى أحد أن يضيع لحظة في النظر إليك أو الوقوف بجانبك أو الحديث معك..
المال هو العزة .. وكرامة النفس.. والنظافة .. ومن غيره من الصعب أن يلاحظ المرء مدى نظافتك الحسية .. ولنكن دقيقين وصادقين وصريحين أكثر : لن يلاحظ أحد نظافتك المعنوية أيضا إلا بالمال!
هذه الحقيقة.. لماذا الكذب؟

كان الأمر غير هذا منذ فترة طويلة حين كانت الأخلاق سيدة المواقف والمجتمع .. أما الآن فلا.. وألف لا.. أصبحت الأخلاق درجة ثانية وليست أولى ..
الآن من يرفعك أو يضعك هو المال.. هو سيدك.. ولست أنت سيده.. ولهذا حين تمد يدك إلى جيبك فأنت تمدها إلى سيدك.. وحين تأت القطعة النقدية ليديك فأنت تحترمها بشدة .. وتقدرها .. وتخشى عليها.. من المستحيل أن تفقدها .. أو تمزقها .. أو تعطيها لأي شخص إلا ببديل يساوي نفس قيمتها..

المال : لا يمل من ذكره أحد .. هو همّ الجميع .. الكل يبحث عن طريقة للحصول عليه.. ولو حصلوا لما شبعوا ولأرادوا المزيد إلى قيام الساعة .. ولذلك هو يُذهب العقل ويسبب الإدمان.. ويرفع من مستويات هرمونات السعادة في الدماغ لأقصى حد .. خاصة السيروتونين والدوبامين .. وأحيانا يميت القلب تماما .. 

لا توجد قطعة نقدية في يديك أو في جيبك إلا ومرت على جميع فئات الناس .. الحي والميت .. الغني والفقير .. الطبيب ورجل النظافة .. رجل الدِّين ورجل اللادين..
مليء بالبكتيريا وجميع أنواع الجراثيم نعم.. لكن لا أحد يرفضه.. لأن نفعه أكثر من ضرره .. والكرامة والقوة أهم من جراثيم هذه الدنيا..
من لا يريد مالا في هذا العصر كاذب.. إما هو لديه مال كثير أو ليس لديه شيء ولديه احباط كبير..
الحرية في المال ، وبدونه لا حرية لديك.. والنساء المتزوجات يعرفن جيدا ماذا يعني هذا..

المال مكون من قطن وكتّان : أي من مواد نباتية .. لكنه أخذ قيمته بإجماع الناس عليه.. فكل مااجتمع عليه رأي الناس علت قيمته..


باختصار : المال النباتي الذي لا روح فيه هو قيمتك.. في الدنيا..


أنا لا أقول هذا الكلام حتى أوضح أننا عبيد للمال .. أو أن نكون هكذا حاشا لله .. أنا فقط أريد أن أقول لهذا النائم الآن : انهض وابحث عن قيمتك.. بالحلال طبعا.. فمهما أتاك من مال فإن وقته محدود جدا .. أنت تأخذه من ثم تعطيه .. هذه هي دورته الدائمة ..  يجب أن تأتي به باستمرار..خاصة أن الراحل منه أكثر من الآتي.. وخاصة أن البركة قلت بسببك .. وبسببي وبسبب الجميع ..



تحياتي ..







من أنا


اسمي محمد شاهر هبا من مواليد دمشق عام 1986م. خريج آداب قسم اللغة الانجليزية جامعة طيبة بالمدينة المنورة. قارئ نهم للكتب وكاتب روائي لم أنشر بعد.


المزيد عني →

المتابعة بالبريد الإلكتروني

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *